جامعة القاهرة تحذر من التعامل مع مراكز التدريب الوهمية

تأكيدا على مجهوداتنا فى إظهار المراكز والشهادات المزيفة ..

نقلا لما نشر فى الصحف المصرية ..

صرح د. جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إن الجامعة بحكم مسئوليتها المجتمعية قدمت ما يزيد عن 40 بلاغا للنائب العام بشأن مراكز تدريب وهمية، والأمر محل تحقيق الآن.  وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أن مجلس الجامعة سبق وقرر عدم التعامل مطلقا مع هذه المراكز، ونشر إعلانات فى الصحف للتحذير منها لمواجهة الفساد.

وأضاف أنه تم التنبيه على اساتذة الجامعة بعدم التعامل مع هذه المراكز، لأن بعضهم يشير إلى أن مساهمته لا تعدوا أن تكون إلقاء محاضرة فقط، ونحن نراه أنه مشاركة فى هذا النصب وهو عمل مخالف للقانون.  وأضاف د. جابر نصار، أن الجامعة تؤكد لطلابها ولجميع المصريين أن هذه الشهادات بغير قيمة، ولا تخرج عن كونها “نصبا ووهما”.

وكانت جريدة “اليوم السابع” المصرية قد كشفت فى تحقيق استقصائى فوضى التلاعب بالألقاب الأكاديمية والقضائية والدبلوماسية، وأن هناك 15 مركز تبيع شعارات قضائية وحصانات دبلوماسية وشهادات دكتوراه وهمية، وقد وعد رئيس جامعة القاهرة بالتحقيق فى الأمر، وذلك بعد نشر استغاثات الطلاب التى جاء فى إحداها أن هناك مراكز تبيع رسالة الدكتوراه بـ5000 دولار.

وقد حذرت جامعة القاهرة، من المراكز التدريبية التى تنظم دورات تدريبية فى مجالات مختلفة، وتستغل حاجة الشباب للعمل أو الترقى فيه، وخاصة مجالات التنمية البشرية، ومجال التحكيم، والعقود، وغيرها من المجالات المتعددة، وتزعم إصدار كارنيهات أو بطاقات تحمل صفة “مستشار” أو “مستشار تحكيم” أو “محكم دولى” أو “دكتور” وغير ذلك من المسميات.

Posted in أخبار