تحذير من مشوهين لرسالة د. الفقى

بسم الله الرحمن الرحيم

وصل إلى “مجموعة شركات إبراهيم الفقى العالمية” شكاوى عن إحدى المؤسسات التى يدعى القائمون عليها انتماءهم إلى د. إبراهيم الفقى (الله يرحمه) وأنهم خلفاء له .. ولكن سلوكهم وما يقومون به هو إفساد لرسالة هذا المفكر الكبير وتشويه لسيرته بإدعاء خلافته.

فقد نشرت مؤخرا هذه المؤسسة اعلان عن برامج تدريبية تعلن من خلاله أنها لاتقبل اشتراك المصريين والجزائريين فيه!!! .. وقد أثار هذا التمييز العرقى غضب محبى د. الفقى برغم انهم يعلمون جيدا عدم مصداقية هذه المؤسسة والقائمين عليها، ولكنهم اعتبروا أن اعلان مثل هذا هو تشويه صريح ومباشر وعلنى لرسالة الدكتور السامية التى دوما هى موجهة لخدمة البشرية جمعاء دون أى تمييز.

لقد كان د. إبراهيم الفقى دوما منارة تشع العلم لجميع الشعوب دون تفرقة، وتقنياته هى اسلوب راقى للحياة والتعامل بين الناس .. فلم يتخل يوما عن تلبية أى نداء يوجه إليه لتقديم دوراته فى أى مكان بالعالم، ولم يمنع أى شخص مهما كان انتماؤه من الإشتراك فيها .. وعلى من يدعى استكمال رسالته لابد أن يتحلى بهذه الصفات السامية .. رحم الله هذا المفكر والعالم الكبير واسكنه الفردوس الأعلى، وندعو بالهداية للمفسدين.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

Posted in أخبار